آخر المشاركات
اسرع طريقه لجلب الحبيب العنيد 00491634511222           »          اسرع طريقه لجلب الحبيب العنيد 00491634511222           »          اسرع طريقه لجلب الحبيب العنيد 00491634511222           »          اسرع طريقه لجلب الحبيب العنيد 00491634511222           »          اسرع طريقه لجلب الحبيب العنيد 00491634511222           »          اسرع طريقه لجلب الحبيب العنيد 00491634511222           »          اسرع طريقه لجلب الحبيب العنيد 00491634511222           »          اسرع طريقه لجلب الحبيب العنيد 00491634511222           »          اسرع طريقه لجلب الحبيب العنيد 00491634511222           »          اسرع طريقه لجلب الحبيب العنيد 00491634511222           »         





اخر الأخبار





العودة   قاعدة المعلومات المصرية > الأقسام الرئيسية > قاعدة معلومات مصر > الملفات السياسية الهامة

الملفات السياسية الهامة متابعة الملفات الهامة على الساحة


 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 20-05-2011, 02:31 PM
افتراضي من يحاسب أبو الغيط على فساد الخارجية في عهده

الشروق المصرية تكشف عن مستندات خيانة أبو الغيط لمصر

Sunrise Egyptian documents reveal betrayal Aboul Gheit of Egypt


04:39 ص World News

يحاسب الغيط فساد الخارجية عهده


ذكرت صحيفة "الشروق" المصرية الى انه "مع انهيار نظام الرئيس المخلوع مبارك بعد 30 عاما قضاها في سدة الحكم، يتكشفت الكثير من الفضائح والمؤامرات ضد ثورة الشعب المصري، أبطالها كثيرون من أقطاب السلطة الذين طالما دافعوا عنها، ومن بينهم وزير الخارجية أحمد أبوالغيط الذي يواجه حاليا هجوما عنيفا في الصحافة المصرية بلغ حد المطالبة بمحاكمتهم".
وفتت الصحيفة الى "ان محاكمة أحمد أبوالغيط وزير خارجية النظام الساقط باتت واجبة بعد أن وضعت الحرب أوزارها، ليس فقط على إثارته للفتنة بين الشعب المصري وجيشه العظيم، بل على تحريض خطايا أخرى كشفتها مستندات رسمية خرجت من مكتبه".

وكشفت "الشروق" عن "برقية صدرت من مكتب ابو الغيط برقم 177 بتاريخ 3 شباط وتحمل اسم المتحدث باسم الخارجية حسام زكي إلى البعثات الدبلوماسية في الخارج"، تطلب منها "إبلاغ وزارات خارجية الدول الأجنبية عن مجريات احداث ثورة "25 يونيو"، ولفتت الى انه في "فقرة رقم 2 من البرقية - ويجب الإشارة الى ان الاشتباكات أدت حتى فجر اليوم 3 فبراير إلى انزواء أطراف الاعتصام إلى أقلية صغيرة تستخدم العنف من خلال قنابل المولوتوف".
واشارت البرقية في الفقرة رقم 4 الى "ان اتصالات مكتب ابو الغيط مع الأجهزة الأمنية تكشف أنه يتم القبض حاليا على عناصر من دول أجنبية، كما أن هناك معلومات مؤكدة عن مبالغ مالية كبيرة بالعملات الأجنبية تدفع للمعتصمين للإبقاء عليهم في أماكنهم"

واعلنت "الصحيفة" ان "البرقية رقم 178 في اليوم نفسه تخاطب كل سفراء مصر بالخارج بالطلب منهم موافات وزارة الخارجية بشكل فوري بأية معلومات بشأن ما يدور بين الدبلوماسيين في أحاديثهم الخاصة بشأن الوضع السياسي المصري الداخلي".
وعلقت الصحيفة على هذه التسريبات بالقول انه وباختصار "المطلوب أن يتحول سفراء مصر ودبلوماسيوها في الخارج إلى مجموعة من المخبرين يتلصصون على الناس في بلادهم".
وأشارت إلى أنه في وقت سابق قبل ذلك "أرسلت خارجية مصر برقية رقم 1439 في 23 كانون اول 2010 بعد فضيحة انتخابات مجلس الشعب تتضمن مقالات أحمد عز المنشورة بالأهرام للرد على الانتقادات الموجهة للعملية الانتخابية الأسوأ والأردأ في تاريخ مصر"،
وتساءلت الصحيفة متعجبة "هل علمتم الآن لماذا صغر حجم مصر وخف وزنها في الخارج، وانحدر مستوى دبلوماسيتها على هذا النحو المخجل"؟ معتبرة "ان الخارجية المصرية تضاءلت وتصاغرت حتى تحولت إلى مجرد وحدة متناهية الصغر في شركة حديد عز".
كما أوردت صحيفة "الوفد" المصرية نقلا عن مصدر مطلع "أن وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط يقوم بالإشراف بنفسة و شخصيا على حرق وثائق داخل وزارة الخارجية تحوي- حسب المصدر- تكليفات خاصة صدرت من الرئيس المخلوع مبارك للوزير ولعديد من الدبلوماسيين لا تمت للعمل الدبلوماسي بصلة و وصفت بأنها تكليفات مخزية"
ورأى المصدر "أن هذه التكليفات مهينة ومخزية للعمل الدبلوماسي ولوزير بذل جهودا مستميتة منذ اندلاع الثورة لبقاء مبارك خوفا من افتضاح


Every home - Newspapers: newspaper "Sunrise," the Egyptian said that "with the collapse of the former president Mubarak after 30 years in power, Itkhevc a lot of scandals and conspiracies against the revolution, the Egyptian people, heroes, many of the poles of power who have long defended, including Foreign Minister Ahmed Abul-Gheit, who is currently facing a violent attack in the Egyptian press, amounted to a claim to try them. " The newspaper noted that "the trial of Ahmed Abul-Gheit and Minister of Foreign Affairs of the system is now falling due after the war ended, not only to raise it to a rift between the Egyptian people and the great army, but to incite other sins revealed official documents out of his office." And revealed the "sunrise" on "a cable issued by the office of Abu Gheit number 177 on 3 February and bearing the name of the Foreign Ministry spokesman Hossam Zaki to diplomatic missions abroad," asking them to "inform the foreign ministries of foreign countries for the course of a revolution," 25 June ", but pointed out that in the "paragraph No. 2 of the cable - It should be noted that the clashes resulted in until dawn today, 3 February to corner and the parties to sit-in to a small minority is using violence through the Molotov cocktails." The telegram indicated in paragraph 4 that "the communications office of Abu Gheit, with the security services revealed that he is currently detained on elements of foreign countries, and that there is a confirmed information about the large sums of money in foreign currencies to pay for protestors to keep them in place"
And announced, "the newspaper" that "the telegram No. 178 in the same day, addressing all the ambassadors of Egypt abroad asking them Muaga Ministry of Foreign Affairs immediately of any information on what is going on among diplomats in private conversations on the internal political situation of Egypt." The newspaper commented on this by saying that leaks and short, "What is required to become ambassadors of Egypt and its diplomats abroad to a group of detectives stalking people in their country." She noted that, in time earlier, "Foreign Affairs of Egypt sent a cable of 1439 on 23 December 2010 after the scandal, the People's Assembly elections include articles Ahmed Ezz Al-Ahram published to respond to the criticism of the electoral process and buttocks, the worst in the history of Egypt," The newspaper wondered Mtjbp "Do you know now why the small size of Egypt subsided and weight abroad, down to the level of diplomacy and as such shameful"? Arguing that "the Egyptian Foreign Tsagrt diminished and even turned into a mere unit in the micro-Ezz Steel." The newspaper "Al-Wafd," the Egyptian, quoting an informed source "that the Egyptian Foreign Minister Ahmed Abul Gheit is being supervised by himself and personally to burn documents within the Ministry of Foreign Affairs contain - according to the source - specific mandate issued by the deposed President Mubarak, the minister and many of the diplomats has not been to work the diplomatic onion and described as mandated shameful " He believed that a "state of these assignments are shameful and degrading for diplomatic action and the Minister made desperate efforts since the outbreak of the Revolution to the survival of Mubarak's fear of exposure


مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الخارجية , الغيط , يحاسب , عهده , فساد

أضفِ تعليقك



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

أخبار منوعة












 اضف بريدك ليصلك كل جديد بقاعدة المعلومات المصرية        


facebook   

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 03:57 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir

Valid XHTML 1.0 Transitional Valid CSS!