آخر المشاركات
هل دم الحيض يسحر 004917637777797           »          هل دم الحيض يسحر 004917637777797           »          هل دم الحيض يسحر 004917637777797           »          هل دم الحيض يسحر 004917637777797           »          هل دم الحيض يسحر 004917637777797           »          علاج السحر الاسود بالقران 004917637777797           »          علاج السحر الاسود بالقران 004917637777797           »          علاج السحر الاسود بالقران 004917637777797           »          علاج السحر الاسود بالقران 004917637777797           »          علاج السحر الاسود بالقران 004917637777797           »         





اخر الأخبار





العودة   قاعدة المعلومات المصرية > الأقسام الرئيسية > قاعدة معلومات مصر > النقاش المصري العام

النقاش المصري العام ساحة النقاش المصري العام والمقالات والاراء


 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-09-2013, 09:48 AM
افتراضي مخرج الأفلام المثيرة للجدل واخر مشكوك في اتزانه العقلي داخل لجنة الـ50 لتعديل الدستور

مخرج الأفلام المثيرة للجدل واخر مشكوك في اتزانه العقلي داخل لجنة الـ50 لتعديل الدستور

4-9-2013
مخرج الأفلام المثيرة للجدل واخر

القدوة الصالحة هي المعيار الأول الذي يجب أن يتم أخذه موضع الاعتبار في من يقوم بمهمة عامة، فما بالك عندما يتعلق الأمر بدستور جمهورية مصر العربية.

والمتأمل في بعض الشخصيات التي وقع عليها الاختيار في تلك اللجنة التي اصطلح على تسميتها "لجنة الخمسين" لتعديل الدستور، يشعر بمرارة لا حد لها، من الحال المتردي الذي باتت عليه البلاد، عقب الانقلاب على أول رئيس منتخب في تاريخ مصر، والعشوائية التي صارت تغلف قرارات مصيرية.

فعندما يتضمن تشكيل "لجنة الخمسين" اسم المخرج خالد يوسف فذلك يندرج تحت بند التهريج، فكيف يسمح لشخص قام بسب الدين على الملأ أن يتولى مثل هذه المهمة الحساسة





هذا بخلاف المشاهد الخليعة التي تتضمنها معظم أفلامه، ومحاولة الإيهام بأن الصدق في العمل الفني لابد أن يعتمد على التعري، وإظهار السلبيات بصورة ممجوجة، وهو المنطق الذي أفسد أجيالا من المصريين، ولعل مسرحية "مدرسة المشاغبين" وما انبثق عنها من أفلام، كان لها أسوأ الأثر في إفساد العلاقة بين المدرسين والطلاب، وتهاوت شعارات مثالية مثل "قم للمعلم وفه التبجيلا..كاد المعلم أن يكون رسولا" إلى شعارات أخرى مأساوية.


كيف يثق الشعب المصري في وجود مؤسس "تمرد" محمود بدر في اللجنة المنوطة بإبرام التعديلات الدستورية، وهو الذي لم يتورع عن سب عالم جليل مثل الدكتور زغلول النجار الذي كان له فضل كبير في انتشار الإسلام عبر الربط الشيق بين العلم والدين، حيث نعته بدر بأقذع الألفاظ، دون اعتبار مكانة الفارق العمري على الأقل، الذي جعل النبي إبراهيم عليه السلام يخاطب أبيه آزر بقوله "سلام عليك" رغم أن الأخير كان كافرا وهدده بالرجم، لكن بدر ضرب بكل هذه التعاليم الإسلامية عرض الحائط تجاه العالم الإسلامي المرموق، في حوار مع يوسف الحسيني مقدم البرامج بفضائية "أون تي في".



كيف يمكن الاعتماد على الدكتور سعد الدين الهلالي الذي قال إن الراقصة إذا "خرجت من أجل لقمة عيشها" وماتت تكون شهيدة، في حوار مع الداعية خالد الجندي.




كان ذلك أيها السادة غيض من فيض من الذين وقع عليهم الاختيار في مهمة تعديل الدستور، وكما قال أمير الشعراء أحمد شوقي:

صَبراً عَلى الدَهرِ إِن جَلَّت مَصائِبُهُ إِنَّ المَصائِبَ مِمّا يوقِظُ الأُمَما

إِذا المُقاتِلُ مِن أَخلاقِهِم سَلَمَت فَكُلُّ شَيءٍ عَلى آثارِها سَلَما

وَإِنَّما الأُمَمُ الأَخلاقُ ما بَقِيَت فَإِن تَوَلَّت مَضَوا في إِثرِها قُدُما


مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للجدل , لتعديل , أخرى , لجنة , لشكوك , المثيرة , الأفلام , الدستور , العقلي , الـ50 , اتزانه , داخل , نادر

أضفِ تعليقك



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

أخبار منوعة












 اضف بريدك ليصلك كل جديد بقاعدة المعلومات المصرية        


facebook   

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 06:06 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir

Valid XHTML 1.0 Transitional Valid CSS!