آخر المشاركات
كشف لكل الامراض الروحانية بسبب السحر           »          جلب الحبيب العنيد للزواج           »          فك السحر والمس والعين 00201222935477           »          فك السحر والمس والعين 00201222935477           »          كشف لكل الامراض الروحانية بسبب السحر والمس والعين           »          كشف لكل الامراض الروحانية بسبب السحر والمس والعين           »          رقم شيخ روحاني للجلب والمحبة والقبول           »          كشف لكل الامراض الروحانية بسبب السحر والمس والعين           »          كشف لكل الامراض الروحانية بسبب السحر والمس والعين           »          رقم اقوي شيخ روحاني للجلب والمحبة في الامارات           »         





اخر الأخبار





العودة   قاعدة المعلومات المصرية > الأقسام الرئيسية > قاعدة معلومات مصر > الملفات السياسية الهامة

الملفات السياسية الهامة متابعة الملفات الهامة على الساحة


 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 05-10-2012, 05:42 PM
افتراضي «رويترز»: وعود مرسي تطارده.. و«خروج الجيش» من الحكم أهم إنجازاته

«رويترز»: وعود مرسي تطارده.. و«خروج الجيش» من الحكم أهم إنجازاته

5-10-2012
«رويترز»: وعود مرسي تطارده.. و«خروج


على الرغم من أن الرئيس محمد مرسي اكتسب احترام معارضيه في بداية المائة يوم من حكمه من خلال إرسال الجيش إلى ثكناته أسرع مما توقع الجميع وأعاد مصر إلى المشهد الدولي من خلال زياراته المتعددة، إلا أن مصيره السياسي ومصير جماعة الإخوان المسلمين التي أوصلته إلى السلطة، يتوقف على طريقة تعامله مع قضايا مثل تسهيل المرور ورغيف العيش ونقص الوقود قبل 7 أكتوبر، كما وعد.

وحللت «رويترز» وعود المائة يوم التي تعهد بها مرسي قبل وصوله للرئاسة، قائلة إن وعود مرسي «تطارده» مع اقتراب نهاية المدة التي تعرض فيها مرسي لاختبارات كبيرة تضمنت التعامل مع تبعات الاحتجاجات الغاضبة العنيفة أمام السفارة الأمريكية في سبتمبر بسبب فيلم يسيء للإسلام، مشيرة إلى أنه رغم انتقاد رد فعل مرسي بسبب بطئه، إلا أنه كان فعالا، وقلل من الضرر بالنسبة للعلاقات المصرية الأمريكية، واكتسب مصداقية في مصر بسبب تفاعله مع الغضب الشعبي.

وأضافت أن مرسي تجنب الخوض في القضايا الشائكة مثل دور الشريعة الإسلامية في الحكومة وقوانين ما بعد مبارك، وإن كان الجدل في هذا الشأن مازال مستمرًا بالنسبة لكتابة الدستور الجديد.

وقالت إن نجاحات مرسي غالبًا ما تطغى عليها المشكلات المحلية في الإعلام المصري، ومنها الحركة العمالية التي تذكر بالمشكلات الاقتصادية العميقة التي بدأت الانتفاضة ضد سابقه، الرئيس حسني مبارك.

ونقلت عن حسن أبوطالب، المستشار السياسي في مركز الأهرام للدراسات الاستراتيجية، قوله إن «التوقعات بأن مرسي سيتعامل مع كل أوجه الظلم الموجودة سريعًا خلقت مناخًا من الآمال العالية جدًا وغير الواقعية».

ورأت أن الوفاء بهذه التوقعات يمكن أن يكون عنصرًا مهمًا بالنسبة لأداء الإخوان المسلمين في الانتخابات البرلمانية المتوقعة العام المقبل وربما قبله، لكن لا شيء مؤكدا في دولة بيروقراطية ترفل في الفساد، وتحتاج أنظمتها الصحية والتعليمية إلى ترميم، فمصر تحتل المركز رقم 101 في قائمة الدول النامية في سجل برنامج الأمم المتحدة للتنمية، كما أن خمسي الشعب المصري يعيش حول خط الفقر، ويعتمد على الدعم الذي يستنزف خزانة الدولة، أما مرور القاهرة الذي كان دائمًا مشكلة كبيرة، فقد أصبح أصعب بسبب إضراب عمال هيئة النقل العام أنفسهم.

وأشارت «رويترز» إلى عداد الإنجازات «مرسي ميتر»، الذي يوضح في اليوم 97 من برنامج المائة يوم أن الرئيس حقق فقط 4 وعود من 64 وعدًا كان قد أعلن عنها قبل فوزه في انتخابات الرئاسة وتعهد بتحقيقها أثناء المائة يوم الأولى من حكمه.

وقالت إن سياسيي الجماعة يرون أن التقييم غير عادل، وبعض معارضيه يقولون إنه كان هناك تحسن في القانون والنظام، لكنه طفيف ويصعب تقييمه، موضحة أن حكومة مرسي تركز على المدى الطويل، وتسعى لتحقيق استثمارات في مشاريع كبري مثل جسر قناة السويس.

ونقلت عن اقتصاديين قولهم إن مناخ الاستثمار تحسن منذ خروج جنرالات مبارك من الحكم وتحييدهم، بعد أن كانوا ينصبون أنفسهم سلطة منافسة لمرسي، مضيفة أن مرسي أيضا ضخ بعض الحياة في سياسة مصر الخارجية من خلال زياراته لأديس أبابا وبكين وطهران ونيويورك وأنقرة، ما اعتبره المحللون «دبلوماسية أكثر توازنًا»، خاصة أن مبارك كان خاضعًا للغرب أو للسياسة الأمريكية، حسبما كان يراه المصريون.

وقالت إن الأمور لم تسر بشكل ناعم مع الولايات المتحدة بعد أن قام الكونجرس بعرقلة 450 مليون دولار من المساعدات الأمريكية للحكومة المصرية، كما أن التظاهرات أمام السفارة الأمريكية 11 سبتمبر الماضي لم تساعد كثيرًا، وانتقد رد فعل مرسي البطيء، لكن على حد قول دبلوماسي غربي في مصر، فإن مرسي «يحب أن يأخذ وقته ويضع في الاعتبار رأي الشارع المصري».

ولفتت إلي أن أحد أهم التحديات أمام مرسي هو طمأنة العلمانيين، الذين يقلقون الآن على عملية كتابة الدستور، ويطالبون بدستور «متوازن» ويعتبرون أن مرسي مسؤول عن تحقيق ذلك.


مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مرشح , الجيش» , الحكم , تطارده.. , إنجازاته , نعود , و«خروج , «رويترز»:

أضفِ تعليقك



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

أخبار منوعة












 اضف بريدك ليصلك كل جديد بقاعدة المعلومات المصرية        


facebook   

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 09:03 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir

Valid XHTML 1.0 Transitional Valid CSS!